الأحد، 30 نوفمبر، 2014

الرسالة 6 (رسايل ال مجهول)



















(6)
ياترى هنبقى شبه بعض وبينا حاجات مشتركة بقى .. ولا هنبقى بنكمل

 بعض وكل واحد بيدور فى التانى على اللى محتاجه..
 
ولا هنبقى عكس بعض وبتجذبنا الإختلافات ونحاول نتغير علشان نعرف

 نكمل حياتنا ؟

الخميس، 27 نوفمبر، 2014

# ابيض













اخذت تتأمل البحر فى صمت ولكن ما بداخلها يفوق امواجه المتلاطمة قوة..

كيف خُدعت للمرة الاف.. 

متى ستكف عن اظهار مشاعرها للكل..

متى ستكف عن كونها شفافة يظهر ألمها وفرحها من مجرد نظرة..

متى ستتخلى عن ذلك اللون الابيض الذى يميز شخصيتها وقلبها وذاكرتها ويجعلها تغفر لهم..

متى ستتعلم المحافظة على ذلك القلب وتكف عن الرجوع كل مرة بجرح يشبه البقعة

 .. بقعة تلوث لونه الابيض.. تعانى كثيرا كى تذيلها !!

الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

الرسالة 5 (رسايل الى مجهول)



















عارف نفسى فى إيه؟ نتقابل ونتعرف أنا وإنت عادى من خلال أى موقف 

يحصل كلام أو تعامل ما ونرتاح لبعض منه نبقى أصحاب ونفهم تفكير 

بعض وده يخلينا نقرر نرتبط
 
ياسلااااااام لو ده يحصل

الأحد، 23 نوفمبر، 2014

# تجربة كائن فضائى








كنت بتفرج على عسيلى النهاردة وابو حفيظة مستضيفه فجابوا سيرة الاعلام..فقاله بدون ذكر اسماء لو فلان وفلان هم نجوم المجتمع يبقى فيه مشكله والمصيبة انه مابيطلعش يوم واحد فى الاسبوع لا..ده كل يوم كل يوم.. 

يعنى هو زى التعليم .. زى ما بيبوظ مخ العيل بالاستمرارية ده نفس الحكاية..

اقترح العسيلى تجربة.. قال هات اى حد ان شالله كائن فضائى وخليه يتعرض لنفس البرنامج كل يوم  ولاحظ التغيرات اللى هتظهر عليه!!

انا هفترض مثلا اننا جيبنا الكائن الفضائى وعرضناه يوميا مثلا ل وائل الابراشى.. بغض النظر بقى عن انك معاه ولا ضده .. هل هو سيساوى ولا ربعاوى..

اعتقد ان الكائن ده هيتحول لحد شكاك موسوس جدا.. شايف ان اى حد عكسه هو ارهابى .. هيكون شخص كاره جدا لمدارسنا عنده هوس جنسى رهيب وخايف على عياله .. خايف يخرجهم برا باب الشقة ليُغتصبوا من اصحابهم او ابن الجيران او البواب او المدرس او اللى بيبيع اى حاجة فى الشارع..!!

طب تعالى ننفذ نفس التجربة مع  مصطفى بكرى بغض النظر برده عن رأيك فيه كسياسى او من اى مجهة نظر تحب تبصله منها..

الكائن الفضائى  هيتأكد ان مصطفى بكرى ماسك ذلة على الناس والحكومة والرؤساء والا ازاى هيقدر يعرف كمية الاسرار اللى بيطلع علينا هوا كل يوم يقولها دى واللى ماحدش بيطلع يكدبها .. وكأن الحقيقة فى بلدنا بيتعمل منها نسخة  وتتسلم يد بيد لمصطفى بكرى !!

السبت، 22 نوفمبر، 2014

مما قرأت..









سؤل عبد الوهاب مطاوع..

كيف يستطيع الانسان ان يجعل لحياته قيمة إذا كان لا يملك جاها يخدم به الاخرين ولا مالا يساعدهم به؟

فقال:عند الشاعر امادو نرفو قد تكون الاجابة.. فهو الذى قال: فى كل ساعة من ساعات النهار تستطيع ان تجود بشئ للاخرين.. قد يكون ابتسامة فى وجوههم وقد يكون يداً تمدها لمصافحتهم وقد يكون كلمة تواسيهم بها.

وعند الشاعر والفيلسوف الامريكى رالف امرسون جواب اخر هو كن دائما رسولا يفتح الابواب لمن يأتى  بعده ولا تحاول ان تجعل من الدنيا طريقا مسدودا.

 

الخميس، 20 نوفمبر، 2014

# اسود







سألها فى تعجب هادئ لايشوبه انفعال.. لماذا قررتى الانفصال؟!

تأملت ملامحه قليلا ثم قالت لأنك أسود!!

قال لها لا افهم !

ابتسمت وقالت أخيرا.. اذا انت الان تعرف شعورى..تعرف شعور من يتعامل معك ولا يفهمك..

انت بالنسبة لى كتلة من السواد لا ارى فيها شئ.. انسان غامض لا تظهر منه مشاعر سلبية او ايجابية.. لا ارى فى عينيك شديدتى السواد اى بريق ضوء!

اعترف ان غموضك هذا جذبنى فى البداية لكنى مالبثت ان شعرت بالتوهان..

انت ياعزيزى مثل اللون الاسود براق جدا.. وقور جدا.. جذاب جدا.. 

ولكنك تمتص منى كل المشاعر التى حاولت ان اظهرها لاقترب منك ولا تعكس شئ..

انت يا عزيزى اسود اللون

الأربعاء، 19 نوفمبر، 2014

الرسالة 4 (رسايل الى مجهول)




















(4)
هو إحنا هنتقابل أزاى؟
تفتكر هنتقابل مثلا فى قعدة من قعدات الصلونات اللى بعيشها عمال على بطال دى واللى بتنتهى ديما بفشل ذريع.. لا لا بلاش الحكاية دى والنبى أنا حاسة إنى اتعقدت منها
طب لو مش كده ممكن مثلا أقابلك فى المواصلات ولا وأنا بشترى كتاب جديد..
فى شغلى مثلا؟.. مش عارفة بس حابة أوى تبقى أول مقابلة لينا علامة معايا ومعاك.. بداية تفضل ذكرى لينا نفكر بعض بيها ولما ولادنا يسألونا عرفتوا بعض إزاى يبقى عندنا اللى نحكيه ليهم مش يبقى الرد..عادى
فعلشان خاطرى .. حاول تختار البداية

الاثنين، 17 نوفمبر، 2014

على الهامش..37












كنت بقلب فى الصور على اللاب ولقيت الصورة دى ..لفت نظرى الكلام  لقتنى ببتسم وانا بقرأه ..

هو الحب ايه غير انك تلاقى الامان ده.. غير انك تلاقى ضهر تتسند عليه كده

غير انك تلاقى اللى تهمسله باللى مخوفك وتلاقيه جنبك بيقولك ماتخافش مهما حصل انا معاك..

هو الحب ايه غير كده 

# الحب

الأحد، 16 نوفمبر، 2014

الرسالة 3 (رسايل الى مجهول)




















(3)
كتير حاولت أتخيل ملامحك.. ياترى هتبقى واد وسيم كده وحليوه.. ولا هتبقى حد مقبول الشكل والطيبة هتنطق كده فى ملامحك.. ولا هتبقى الرجل الغامض بسلامته..
ياترى هرتاحلك من أول نظرة وده بقى هيبقى القبول اللى بيقولوا عليه ولا هرفضك وإنت بقى تحاول تانى وتالت لحد ما أقتنع وأديك فرصة J (حلو الإعتقاد ده)
الله أعلم

السبت، 15 نوفمبر، 2014

الرسالة 2 (رسايل الى مجهول)





















(2)
احترت فى الأول اكتبلك الرسايل دى بالعامية  ويبقى كلام بسيط كده زى ماكون بقولهولك وإنت قدامى , ولا بالفصحى
وبعد تفكير لقتها مش هتفرق ممكن أخلط بين الإختيارين عموما مش هحسبها كتير.. أنا زى الكلام ماهحسه هقوله علشان يوصلك زى ماهو وزى مافكرت فيه
المهم أنه يوصلك.. وتفهمه