الثلاثاء، 22 مارس، 2016

رسالة 40(رسائل ال مجهول)
















(40)

عارف.. نفسى نتصور كتير اوى مش بس صور فرح لا صور لاى خروجة 

فى خطوبة او وانت عندنا فى البيت بنتكلم ولا بنلعب ..

 صور يوم كتب كتابنا ولجوازنا وواحنا فى شهر العسل وكمان واحنا فى بيتنا ,, وانا بطبخ وانت بتاكل عمايل ايدى لاول مرة  واعمل برواز فى أوضتنا كبير احط فيه كل الصور دى متدبسة بدبابيس مكتب صغننة كده وازود عليها مع الوقت صور لولادنا بحيث حياتنا كلها تبقى متسجلة

العجيب بقى انى اصلا مابحبش الصور وبحس انى بطلع مش اد كده فيها بس حاسة ان صورنا هتختلف او هحبنى فيها:)

الأحد، 20 مارس، 2016

عنها..51









- خطب !!
قالتها وهى تلقى بنفسها على سريرها بيأس وتطرح رأسها للخلف وكأنها تحاول أن تسقطها وراء ظهرها عقابا لها على الافكار التى زرعها القلب وتبنتها تلك الرأس بالرعاية رافضة كل نصائحى ومحاولاتى المستميتة حتى لا تتعلق به , أو ربما تحاول أن تبعد عينيها عن موجاهتى وهى تلقى على مسامعى هذا الخبر..
ربما خافت أن أقول لها سبق وحذرتك..
ولكنى لن أكون قاسية معها .. يكفى ما تمر به
- متى؟
-قرأ فاتحتها من اسبوع والخطبة غدا

-اسبوع؟ ألم يحادثك أمس وكنتى سعيدة بمكالمته؟!

(بعد فترة صمت)

- نعم كان يحادثنى وهو قارئ الفاتحة !

صمت قليلا حتى استوعب .. نعم كنت أتوقع ندالته , ولكنه أبهرنى بتخطى كل توقعاتى

- من هى؟

أجابتنى بصوت يختنق ..
- زميلتى فى العمل .. تلك التى كان يسخر منها أمامى ويقول أنها ليست من نوعه المفضل

صدمت ولم أفق من صدمتى الا على صوتها يصرخ من اعماق روحها

-اَاَاَه

الأربعاء، 16 مارس، 2016

قصة قصيرة 3(ظروف)





قابلها بعد فراق سنوات..
حاول أن يكمل ما أوقفته الظروف غصبا ولكنه وجد أنه لم يعد كما كان ولا هى من كانت!

الجمعة، 11 مارس، 2016

قصة قصيرة 2 (أمل)






تلقى وليده الجديد بين يديه ونظر لملامح وجهه التى تشبهه.. نعم مازال هناك أمل 
وأخذ يخبره بذلك وهو يكبر فى أذنه

الثلاثاء، 8 مارس، 2016

رسالة39 (رسايل الى مجهول)







(39)

على فكرة احتمال تيجى وانا لسه مركبة التقويم بتاع الاسنان.. 

مش عارفة ده هيضايقك ولا هيمشيك من قبل ما تيجى اصلا!

عموما انا لسه معايا سنة تقريبا فيه..

 فيارب تطلع جنتل كده وماتعلقش.. 

تعرف انى تخيلتك كتير وانت جاى معايا للدكتور:)