الجمعة، 24 يناير، 2014

#الفراق..








الفراق


عن زمايل التختة الواحتة والفصل الواحد..
عن وقفتنا فى الطابور ورا بعض وجرينا وسبقانا مين هتوصل الفصل الاول..
عن السندويتشات اللى بنقسمها مع بعض فى الفسحة..
عن انتظارنا نتيجة الثانوية مع بعض وفرحنا بنجاح بعض ..
عن مكتب التنسيق اللى فرقنا فى كليات وبلاد مختلفة..
عن حفلات خطوبات بنحضرها مع بعض واحلامنا وتخميناتنا مين فين هتتخطب الاول..
عن وقفتنا جنب بعض وفرحنا بكل واحدة فينا لما جالها الدور وبقت عروسة زى القمر..
عن الدنيا اللى اخدت كل واحدة فينا ومابقناش نشوف حتى بعض..!



السبت، 18 يناير، 2014

عنها ..17








وبقيت بحبنى وانا مكسوفة لانك بتحبنى كده
وبقيت بحبنى وانا متنرفزة لانك بتشوفنى حلوة فى نرفزتى
وبقيت بحب ضحكتى لأنك بتحبها وبتشوفنى حلوة وانا بضحك
وبقيت بحب كلامى لانك بتحب تسمعه
بقيت بحب شكلى جدا لان بشوفنى فى عنيك ولا  أجمل الاميرات
 

الثلاثاء، 14 يناير، 2014

عنه...








ولأنه حنين جدا .. ماتشوفش منه غير الجانب القاسى الساخر..عامله مخصوص علشان يحمى بيه القلب الابيض اللى جواه

الأحد، 12 يناير، 2014

#الصداقة









الصداقة

انك تبقى صادق..  تبقى مش محتاج تكدب او تتجمل او تدارى افكارك او عيوبك او جنانك.. عندك صديق قبلك بكل ده

انك تبقى ماّمن ليه  عارف انه حامى ضهرك

انك ماتقلقش لو حد جاب سيرتك بغلط وانت مش موجود وهو موجود.. هياخد حقك اكيد

انهم يخافوا يقولوا كلام فى حقك وهو موجود.. اصله مش هيسكت 

انك تلاقيه فرحان لو حد جاب سيرتك بالخير وبيقول بكل فكر ده صاحبى على فكرة

انك تلاقى حد بيفرحلك وبيزعل علشانك وعنده استعداد يشيل همك معاك حتى لو بس وقت ضيق طبطب وقالك ماتزعلش

انك تلاقى حد يشاركك اسرارك اللى مش عارف تقولها لحد

انك تلاقى حد يفهمك ويقدر ويعذر

انك مهما زعلت منه ومهما زعل منك عندكم ارضية ثابته بترجعولها انتم الاتنين ..

الثلاثاء، 7 يناير، 2014

عنها..16











سيظل طعم البدايات معك مختلف.. فأول كل شئ معك وكأنه أوله على الاطلاق
وكأننى كتاب خالى الصفحات ..تسطر فيه انت كل شئ وبنكهة تحمل ملامحك انت

الاثنين، 6 يناير، 2014

NoteBook








يعجب الولد بالبنوتة ويقرر انه يطلب منها معاد يخرجوا فيه.. تندهش لجرأته ..وتقرر ترفض لكنه يصمم ويفعل المستحيل وبطريقة تجعلها توافق وتبدأ الحدوتة يحبوا بعض وكالعادة الاهل يرفضوا ارتباط الاميرة بالفقير ويبعدوا ويرجعوا تانى
يتجوزوا  ويخلفوا ويعيشوا حياة رائعة ويوصلوا معا لارذل العمر واللى فيه حبيبة العمر تصاب بالزاهيمر وتصل فيه لمراحل متقدمة تنسى معاها اولادها وتنسى رفيق العمر..
يقرر انه لن يتخلى عنها .. ويلازمها فى الدار المقيمة فيها لتلقى العلاج.. يعرف نفسه على انه نزيل معها ويمسك نوتته ويقص عليها قصتهما .. تتأثر وتبدأ تفتكر.. عشر دقائق ربما.. خمسة.. او حتى دقيقتين.. ترجع تنسى بعدهم هو مين وهى مين وتصرخ لخوفها منه كرجل غريب.. يحزن ولكنه لا ييأس .. فالدقائق البسيطة التى كانت فيهم زوجته تكفيه لكى يعاود المحاولة من جديد  ويعرف نفسه من جديد ويبدأ من جديد !



هل هناك واقع هكذا ؟ ام ان خيال الكاتب كان خصبا ليخرج به وبنا من واقع جامد لخيال رقيق حالم نتمنى ان نعييش معاناته قبل افراحه؟


عن فيلم Notebook



السبت، 4 يناير، 2014

كلمات..










الحب

* انك تلاقى راحة قلبك وبالك

*انك تلاقى سند.. امان.. ضهر تتحامى فيه

*انك تواجه اى مشكلة وانت عارف فى حد هيدافع عنك او عقل هيفكر معاك او حتى يسمعك وانت بتفكر بصوت عالى

*انك تبطل تفكر فى الماضى وجراحه والامه وفجأة تلاقيك بتبص بأمل للمستقبل

*انك تحلم.. وتبقى عندك ثقة ان اللى بتحبه على الاقل هيحاول يحققلك حلمك.. وتبقى سعيد كمان بمجرد المحاولة دى

*انك فجأة تبقى حد بيهتم بالتفاصيل

* ان عنيك تلمع ووشك ينور

*انك تلاقى نفسك بتحب حاجات وبتتقبل حاجات ماكنتش بتيجى فى دماغك ولا بتحبها لمجرد تشاركه بس فيها

*انك تحاول تستغل كل دقيقة علشان تكون فيها ذكريات حلوة على اد ماتقدر