الخميس، 21 أبريل، 2016

# الموت







لا اعلم متى هبت تلك الرياح البغيضة التى اقتلعت جذور الامل فى قلبى
لا اعلم متى وُجدت تلك الشروخ فى بناء كنت اظنه لايتصدع ابدا فلقد اسست له بضمير وبحب وحرصت كل الحرص على ان اجعله قويا ليتحمل ما انتويت بنائه فوقه
لا اعلم متى وجدا كل هذه الثغرات فى ذلك الحائط الذى اتخذت منه ستار لى وملاذ ضد مصائب الدهر
لا اعلم متى حدث كل ذلك .. ولكنه حدث
وبدأت أشعر بذلك الاحساس الرهيب 
ان تموت احلامك بكلمه
ان تموت قدرتك على الحلم
ان تموت روحك وعيناك ودموعك وافكارك
ان تفكر جديا عن احساس من يلقى نفسه من الطابق العاشر على سبيل المثال..هل سيتألم؟!
لا اعتقد ان اى الم ستصل قوته لما اشعر به!

يُقال عند الموت يشعر الانسان ببروده تجتاح اطرافه وروحه ويخمد بريق عينيه فيموت..
لقد خمد كل شئ.

الأحد، 17 أبريل، 2016

رسالة 41 (رسايل الى مجهول)













(41)

استعد علشان انت بقيت مصباح علاء الدين السحرى بالنسبالى..

كل لما اطلب حاجة منهم فى البيت يقلولى لما تتخطبى!

يعنى مثلا اقربها امبارح.. كنت عاوزة اروح القاهرة وماما خافت عليا وقالت لما تبقى مسؤولة من راجل ابقى روحى وتعالى !

انا عاوزة اصبغ شعرى .. لما تتخطبى

عاوزة اتعلم السواقة واجيب عربية.. لما تتخطبى يبقى يعلمك وعينى فلوسك لجهازك

وهكذا.. 

قيس بقى كل احلامى او امنياتى او خططى..

كل شئ بقى مربوط بيك..

بصراحة اوقات بحس انك صعبان عليا وراك حاجات كتير اوى بس هعمل اى

صدقنى حاولت احققها لوحدى بس ماحدش سامح..

 استحمل بقى

الأربعاء، 13 أبريل، 2016

# زمان








* عن ايام ماكان المصروف فى اليوم جنيه وكنت بجيب بيه حاجات كتير 

* عن ايام الضفيرتين الطوال والشريطة البيضة

*عن كوتشى أميجو اللى بينور واللى اول ما نزل فى السوق جالى وكان حديث المدرسة 

*عن ايام ما كنت برجع من الدرس جرى علشان الحق معاد كابتن ماجد رغم انى كنت ومازلت مابفهمش فى الكورة بس كنت بستناه من الحلقة للحلقة على ما الجون يجي

*عن أيام ماكنت بستنى رمضان لرمضان علشان اشوف الف ليلة وليلة والفوازير و النينجا تيرتلز

*عن ايام العيد .. فيلم هندى اول يوم ومسرحية تانى يوم 

*عن يوم ماصحينا الصبح ولقينا كل حاجة فى البيت بتتهز وعرفنا بعد كده ان ده زلزال .. بعد كده ادونا اجازة يجى اسبوعين من المدرسة .. فبرغم الكارثة كنا مبسوطين بالاجازة

*عن ايام ماغيرنا لبس الابتدائى من البنى الكئيب للكحلى العظيم.. كان له هيبة كده ومدينا احساس اننا كبرنا

*عن اول يوم لبست فيه الحجاب الابيض اجبارى وانا رايحة المدرسة ..كبرت كبرت يعنى

*عن ايام ما كنا بنلم من بعض علشان نجيب هدية لواحدة صاحبتنا علشان عيد ميلادها

* عن ايام ماكنا بنروح الدرس ونشوف بنات الجامعة راجعين.. كنا بنبصلهم بانبهار, امتى بقى نكبر ونبقى زيهم

*عن زمان